منتديات الساري ــ عيون السقيلبية
اهلا بك في منتديات الساري و نتمنى ان تقضي امتع الاوقات

منتديات الساري ــ عيون السقيلبية

منتدى يهتم بالامور الادبية والتاريخية والفلسفية
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
نرحب بجميع الاخوة الاعزاء زوار هذا المنتدى اجمل ترحيب ونتمنى ان تكونوا جزء من اسرتنا الصغيرة تشاركونا افكاركم وابداعاتكم ابو عصام

شاطر | 
 

 من فلسفه الحياه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نيرمين شلة
مشرفة
مشرفة
avatar

عدد المساهمات : 39
تاريخ التسجيل : 27/09/2010

مُساهمةموضوع: من فلسفه الحياه   الأحد أكتوبر 24, 2010 3:53 pm

[من فلسفه الحياه]

ذات مره وقع طائر فى غرام ورده بيضاء فقرر ان يصارحها بحبه ولكنها رفضت وقالت انأ لا احبك
فظل يصارحها بحبه بشكل يومي وأخيرا قالت له الوردة البيضاء :عندما يصبح لونى احمر سوف احبك وفى احد الأيام أتى الطائر وقطع جناحيه ونشر دمه على الوردة فتحول لونها إلى
الأحمر
فأدركت الوردة كم أحبها الطائر لكن الوقت كان فات لان الطائر قد مات
ــــــــــــ
متروكة هذه القصة لقيمها كل حسب رؤيته
تحياتي لكم
نيرمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin
مدير
مدير
avatar

عدد المساهمات : 316
تاريخ التسجيل : 18/05/2010
العمر : 57
الموقع الموقع : سورية

مُساهمةموضوع: رد: من فلسفه الحياه   الثلاثاء نوفمبر 02, 2010 3:59 pm

شكرا نيرمين على هذه القصه القصيرة
واعتقد انه يجب علينا ان نخبرمن نحب بحبنا قبل فوات الاوان
لك تحياتي مع الود
ابو عصام

التوقيع
يا أهيل الحي من وادي الغضا ... وبقلبي مسكن أنتــم بـــــــــه
ضاق عن وجدي بكم رحـب ... الفضا لاأبالي شرقه من غربه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سلام الورد
عضو
عضو
avatar

عدد المساهمات : 177
تاريخ التسجيل : 06/08/2010
العمر : 46

مُساهمةموضوع: رد: من فلسفه الحياه   الجمعة نوفمبر 05, 2010 2:38 am


لا أقل من أن يقدِّم المحب دليلاً قاطعاً على صدق محبته
حتى لو كانت حياته
وحتى لو لم يجني ثمر تضحيته
يكفيه أنَّ الحبيب قد صدَّق حبه

نيرمين العزيزة
هذا هو الثمن الحقيقي للحب

شكراً لك من الأعماق

بكل الود
أنا سلام الورد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من فلسفه الحياه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الساري ــ عيون السقيلبية  :: المنتديات الادبية :: قصص و روايات-
انتقل الى: