منتديات الساري ــ عيون السقيلبية
اهلا بك في منتديات الساري و نتمنى ان تقضي امتع الاوقات

منتديات الساري ــ عيون السقيلبية

منتدى يهتم بالامور الادبية والتاريخية والفلسفية
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
نرحب بجميع الاخوة الاعزاء زوار هذا المنتدى اجمل ترحيب ونتمنى ان تكونوا جزء من اسرتنا الصغيرة تشاركونا افكاركم وابداعاتكم ابو عصام

شاطر | 
 

 مــــــــــــــــــلاك الــــــــــــــــــرب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sami-f
مراقب اداري
مراقب اداري
avatar

عدد المساهمات : 33
تاريخ التسجيل : 06/08/2010
العمر : 26

مُساهمةموضوع: مــــــــــــــــــلاك الــــــــــــــــــرب   الإثنين أغسطس 23, 2010 9:35 am

تخيل أنك في منزلك الآن وفي انهماك شديد تتابع (كليب ساخر) على أحد
القنوات الفضائية أو على جهاز
الكمبيوتر
تخيلي أنك الآن أمام المرآه وفي انهماك شديد أيضاً منذ ساعة كاملة
.....
هناك مشوار هـــام ..... يد تحمل قلم الكحل ويد تحمل زجاجة البرفان ....
وفجــــــــــــــأة ؟ ؟ ! !
طرق الباب .. ركضت ..... إلى الباب نظرت من العين السحرية , من
هذا
الشخص الذي يشع وجهه نوراً ؟؟ مين ؟؟ أنا ملاك الرب

صرخت بدهشة ..... ملاك الرب !!!!! ثم بقمة الفرح مددت يدك لتفتح الباب
مرحباً
بملاك الرب ولكن تذكرت ..... ( الدش شغال على الكليب ) جريت بسرعة لكي
تغلقه
فضغطت على زر آخر دون قصد على زر آخر ... صوت الكليب زاد أكثر ...
وأخيراً
أغلقت التليفزيون والدش والكمبيوتر ثم جريت لتفتح الباب .... يااااه
..... صور المغنية فلانة والممثلة فلانة التي تملأ حجرتي ... جريت مرة
أخرى
لكي تزيلها بسرعة ....... سمعت الجرس يدق للمرة الثانية ... وأنت تنزعها
من
على الحائط من شدة السرعة سقطت واحدة على المكتب .... مددت يدك لتأخذها
بسرعة
ففوجئت ..... يااااااه .... شرائط الكاسيت ؟!! كل هذه شرائط أغاني سمعتها
وحفظتها أكثر مما حفظت الكتاب المقدس طوال حياتي !!... وبدون تفكير
جمعتها
وألقيتها في أقرب صندوق قمامة وأغلقت عليها حتى لا يراها ملاك الرب
الجرس يدق .... ملاك الرب سوف يمشي ..... وأنتي ..... مددتي يدك
لتفتحي
الباب وأنتي في قمة الفرح لزيارة ملاك الرب ثم يا إلهي !!! ... وضعتي
يدك على
شعرك المصبوغ عند الكوافير (كيف رح قابلو هيك (؟؟ ركضتي تبحثيين عن طرحة
.....
لابد أن تكون طويلة ...
وأخيراً وجدتيها ثم ركضتي على الباب ... يا إلهي ..!! سأقابل ملاك
الرب

بالبنطلون ...!!! ركضتي تبحثي بسرعة قبل ما يمشي ملاك الرب عن حلة
واسعة
... أخيراً وجدتي واحداً ... يااااه ... الماكياج على
وجهي

...
ركضتي تغسلي وجهك سريعاً من كل المساحيق الحمراء والسوداء والصفراء
التي
عليه ... تذكرتي البرفان !! الحمد لله .... الملاك طرق الباب قبل أن
أضعه .
أخيراً ... ستفتح لملاك الرب ركضتي وأنت تغلق أزرار القميص المفتوح معظمه
....
فوجئت بأن الملاك من طول الإنتظار قد مشى ... نظرت بجنون إلى السلم ...
انه
لا يزال ينزل ...

ناديت له يا حبيبي يا ملاك الرب ... أنا فتحت الباب ... عاد
ملاك
الرب دخل البيت ... وياليته ما دخل البيت أتيت لتجلس فجأة الموبايل رن!!
إنه
يرن (مسد كول) كل ربع ساعة تقريباً ولكن كأنك أول مرة تسمع هذه الرنة (
البولي فونيك لآخر أغنية نزلت في السوق ) داريت وجهك خجلاً من ملاك الرب
وعندما نظرت إلى الرقم الذي يتصل بك ... ارتجف قلبك !!!

ماذا أقول لملاك الرب إذا سألني من الذي يتصل بك ؟ حذفت الرقم فورا
يسألك الملاك ... فجأة شميت رائحة .....!! الملاك بدأ يشعر بها يااااه
نسيت
السيجارة شاعلة فقمت سريعاً لكي تطفئها .
وعندما عدت قال لك الملاك أعطني الكتاب المقدس الذي في جيبك ... ( هذا ليس إنجيل انه علبة السجاير) هل ستقول له هكذا؟؟؟؟؟؟؟؟

وفجأة سمعت صوت جرس الكنيسة ...
رح تنزل ..؟! انت بتنزل كل مرة فعلاً ؟ .. ولا رح تنزل مجاملة لملاك الرب
..؟!
وانتي .. ؟! هل رح تروحي تصلي ..؟! انتي بتروحي كل مرة فعلاً ...؟! ولا
رح تروحي
مجاملة لملاك الرب ؟

وماذا لو سألنا عن آخر مرة قرأنا فيه الكتاب المقدس .......... متى ؟!!
وماذا لو سألنا عن آخر مرة صلينا فيها بالكنيسة .......... متى ؟!!
وماذا لو سألنا عن قصص الحب , الرحلات المختلطة , سهرات القهاوي
والنوادي
سهرات الدش والكليبات , شرب المخدرات
سماع الأغاني

تخيل الملاك شو رح يعمل لما رح يشوف أحوالنا ؟ ... بتعرف شو رح يعمل ...؟
لن يغضب بل سيبكي بكاءاً مريراً كيف سأشفع لك عند رب المجد ، وأنت على هذه الحالة ؟

تخيل لو أن الطارق ليس ملاك الرب ولكنه ملاك الموت لكن في هذه المرة
لن ينتظر على الباب بل لن يطرق الباب أصلاً وساعتها لن تجد وقتاً لكي
تتخلص من

كل هذا ... لن يعطيك الفرصة لقضاء من فاتك من الصلوات ... لن يعطيكي
الفرصة
لكي تندم على الخطايا التي قمت بها ...

وهكذا يجب علينا أن نتحضر لمجيء ملاك الرب في أي لحظة فيجب علينا أن نكون مستعدين لاستقباله وليس أن نكون مثل تلك الفتاة التي لم تعرف ما تفعله حين زارها ملاك الرب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin
مدير
مدير
avatar

عدد المساهمات : 316
تاريخ التسجيل : 18/05/2010
العمر : 57
الموقع الموقع : سورية

مُساهمةموضوع: رد: مــــــــــــــــــلاك الــــــــــــــــــرب   الإثنين أغسطس 23, 2010 1:57 pm

اخي سامي نحن نفكر بالاخرة فقط عندما نشارك بجنازة
نفكر في نعمة الله علينا في صحتنا عندما نرى مريضاً يعاني
نذكر قدرة الله عندما نقع في ضيق وعوز
تلك لحظات قصيرة في مشوارنا ضمن هذه الحياة
ونندمج مع مضمون هذه الحياة كاننا نعيش ابداً
متى نعي هذا الامر
فقط عندما يمضي قطار العمر ولاينفع بعدها شيء
وكما يقولون ماعاد في شي يستاهل التوبة
لك مني اعطر التحيات
ابو عصام[b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مــــــــــــــــــلاك الــــــــــــــــــرب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الساري ــ عيون السقيلبية  :: المنتديات الادبية :: قصص و روايات-
انتقل الى: